website
  • إضغط لتحميل الأبلكيشن Android | IOS

خد بالك من أدواتك

بواسطة info@eTawredat.com . في April 13, 2022
أنت عارف في مثل قديم بيقول "الغالي ثمنة فيه" ومع الوقت عرفنا أنها ماقولة سليمة بنسبة 99% عشان مافيش حاجة كاملة 100% وأظن أنك مُقتنع بده زي تماماً.
بس خليني أقولك ليه 99% صح و ال 1% ده راح فين.
أكيد في حياتك مهما كان عمرك وانت واقف بتشتري أي منتج أذا كان (أكل، أو شرب، لبس، أو حتى مُعدات) في المحل اول حاجة بتأ عينك تيجي عليها هي الثمن، غالي ولا رخيص أو حاجة بتفكر فيها بعد ما بتشوف السعر بتبدأ تشوف هل هي تستحق الثمن ده ولا لا وهنا بتبدأ تعمل مقارنة سريعة بين المُنتج ده ومنتج تاني فيه نفس المواصفات بس سعر أقل شوية بس في أختلاف ممكن يخليك تغير فكرتك عن المنتج تماما للاحسن أو الاسواء وهو بلد المنشأ يعني من الاخر صنع فين وزي ما أحنا عارفين أن في بلد مُنتجاتها رخيصة وفي نفس الوقت تقضي الغرض في برضوا بلاد مِنتجاتها غاليا بس بتعيش.
من واقع سوق العدد والألات هتلاقي العدد صيني والألمانية والتركيا واليابانية والإماراتية والمصرية وبلاد تانية كتير وهتلاقي الشنيور هنا وهناك تيجي تشوف الالماني تلاقيه ٣ أضعاف سعر المُنتج الصيني مثلاً وتيجي تسأل هو إيه الاختلاف يقولك ده صيني وده ياباني ماتفتكرش أنه هنا بيقولك أن الصيني وحش ولا حاجة لا الاتنين واحد بس نسبة تحمل المُنتج الصيني وفترة عمره بتختلف عن المنتج الألماني لأن ببساطة الاثنين بيأدو نفس الغرض بس مواد التصنيع الخاص بالمنتج الصيني مش بنفس كفاءة المواد المُصنع منها المُنتج الألماني عشان كدا لازم يكون أغلى في السعر. هنا السعر مش بيتقاس على حسب الإمكانيات لا ده بيتحسب على أساس المدة الزمنية اللي المِنتج هكون مُفيد لك فيها وهل هتضطر تدفع ثمن المنتج ده كل قد إيه يعني لو أشتريت الرخيص هتبدأ تفكر تغيره تاني بعد فترة قصيرة لنت مش عارف أمتى بس عارف انه هيحصل بس لما تشتري المُنتج الغالي هي نفس الفكرة أنت مش عارف هتضطر تغيره أمتى بس عارف انك مش محتاج تفكر في ده دلوقتي خالص لأن أنت واثق هنا أن "الغالي ثمنة فيه"
نرجع تاني لل 1% ليه ممكن نضطر نشتري المنتج الرخيص؟ لأن خليني مُتفقين أن مش في كل الأوقات نقدر نشتري المُنتج الغالي وبنكون فعلا محتاجين حاجة تقضي الغرض مهو برضوا المُنتج رخيص وصيني بس ده مش معناه أنك هتغيره تاني يوم بعد ما تشتريه والله اعلم طبعاً.
بس نرجع للفكرة الاساسية غالي أو رخيص موجودين والاثنين شغالين والاثنين مطلوبين في السوق وأنت اللي بتختار مش لازم تحكم على المُنتج من منطلق السعر لا أحكم على المُنتج من منطلق أنا عايز المُنتج ده يريحني لمدة قد إيه، في حالة أنك عايز تشتري الغالي أو عايز تشتري الرخيص تقدر تشتريهم من شركة الخيل للصناعة والتجارة لأننا بنهتم بتلبية جميع رغبات عملاينا من العدد والأدوات بغض النظر عن نوعها او سعرها اللي عايزة هتلاقيه عندنا.
أضف تعليقا

سيتم نشر تعليقك فور الموافقة عليه